farfesh Twitter Page
مسلسلات فرفش
مسلسلات

اطعمة تحسين العلاقة الحميمة.. بينها الرُمان، البروكلي والتوت الازرق

راسلونا: news@farfeshplus.com

أثبتت الكثير من البحوث العلمية فعالية كبيرة لبعض الأطعمة في زيادة هرمونات الرغبات، ومما كتب في هذا الموضوع كان كتاب "نوع رائع وطبيعي" للدكتورة لاوري ستييل سميث. ومن أهم هذه الأطعمة التي ورد ذكرها في كثير من البحوث التي قُدمت في هذا الصدد كانت:

1- الرمان: يقوي الرمان الأوعية الدموية للرجال والنساء على حد سواء، وتقول لاوري ستيل سميث، إن "الدورة الدموية الجيدة تؤدي لأعضاء تناسلية أكثر صحة، مما يعني نشوة جنسية أفضل". ومن أهم فوائد الرمان التي تعود على الصحة أيضا مما أثبتتها البحوث :

 صورة رقم 1 - اطعمة تحسين العلاقة الحميمة.. بينها الرُمان، البروكلي والتوت الازرق

- انخفاض خطر الاصابة بأمراض القلب والشرايين والسكتات القلبية والدماغية، ووجد أن فيه مادة تشابه تأثير هرمون الاستروجين في الجسم، مما يفيد في تقليل الأمراض المرتبطة بانقطاع الطمث مثل هشاشة العظام.
- إبطاء نمو الخلايا السرطانية، وبالتالي انخفاض خطر الإصابة بالسرطان، خصوصا سرطان البروستاتا والثدي وسرطانات الغدد الليمفاوية.
- تخفيف أعراض الإسهال وتقوية المناعة.
- خفض نسبة الكولسترول في الدم والضغط المرتفع.
- المساعدة في السيطرة على الوزن.

 صورة رقم 2 - اطعمة تحسين العلاقة الحميمة.. بينها الرُمان، البروكلي والتوت الازرق

- مكافحة تلف الخلايا والتهابات المفاصل، حيث أثبتت اخر البحوث احتواء الرمان على إنزيم يعمل على تقليل أو إبطاء تلف الغضاريف.
- المساعدة في الوقاية من مرض السكري.
- المحافظة على البشرة وحمايتها، حيث أثبتت البحوث أن له دور في تعزيز امتصاص فيتامين D عن طريق تعزيز قدرة خلايا الجلد على امتصاصه.

2- بروكولي: البروكلي من أشهر الخضروات التي تصدرت مؤخرا عالم الأبحاث، لما وجد له من مكونات غذائية مهمة. وقالت لاوري ستيل: "هذا النوع من الخضار تحديداً غني جداً بالاندول-3-كاربينول، المادة التي تساعد على تفكيك وتنظيم الاستروجين، ووجود الهرمون بكمية مناسبة يضمن وجود نشاط فاحش قوي"، فالكثير من الأستروجين يؤدي لإجهاد كل من الرجل والمرأة. ويعد البروكلي أحد الخضروات الصليبية التي تنتمي إلى عائلة الكرنب، والتي تشمل أيضا: الملفوف، والجرجير، واللفت والفجل، والزهرة.

 صورة رقم 3 - اطعمة تحسين العلاقة الحميمة.. بينها الرُمان، البروكلي والتوت الازرق

ويمتاز البروكلي باحتوائه على بعض المواد الكيميائية القوية لتعزيز المناعة ومكافحة عدد من الأمراض، ولربما أشهر ما شاع عنه هو دور بعض المواد التي يحتويها في تقليل خطر الإصابة بكل من سرطان المستقيم، وسرطان القولون. لذا ينصح مختصو التغذية بأهمية إدراج البروكلي ضمن نظام غذائي متوازن وشامل لتحقيق الفوائد المرجوة للصحة منه.

3- بذور اليقطين: تنبع فوائد اليقطين من غناها بمضادات الأكسدة والفيتامينات بشكل كبير، فهو مفيد لصحة القلب وصحة العظام، كما يحوي على مواد تساعد في مكافحة الالتهابات المختلفة. وتساعد بذور اليقطين على أداء فاحش أفضل، فهي تحتوي مادة L-tryptophan، التي تعتبر مكوناً أساسياً في تكوين السيروتونين، الذي يؤثر مباشرة على الصحة النوعية، ويمكن إضافته للسلطات أو خلطه بالحبوب الأخرى.

 صورة رقم 4 - اطعمة تحسين العلاقة الحميمة.. بينها الرُمان، البروكلي والتوت الازرق

4- التوت الأزرق: تشتهر أمريكا الشمالية بالتوت الأزرق، وهو مصدر عالي بالمغذيات ومضادات الأكسدة، ولهذا تم إدراجه في قائمة الأغذية الخارقة مثله مثل البروكلي، والثوم، وتوت غوجي Goji berries والرمان. ويعتبر التوت الأزرق من المأكولات الغنية بسكر D-mannose الذي يقوي الأوعية الدموية للأعضاء التناسلية، كما يمنع الإصابة بأمراض المجرى البولي، والتي تقلل كثيراً من النشاط النوعي.

 صورة رقم 5 - اطعمة تحسين العلاقة الحميمة.. بينها الرُمان، البروكلي والتوت الازرق

5- الشوكولاتة: لطالما اشتهرت الشوكولاته، والداكنة منها بشكل خاص، باحتوائها على مضادات أكسدة قوية، كالفلافونويدات التي تساعد على تعزيز مناعة الجسم، وعرف عنها دورها في تحسين المزاج ومعالجة الاكتئاب! وهناك سبب علمي وراء أن الشوكولاتة تحسن من المزاج العام، فهي واحدة من المأكولات المثيرة للشهوة النوعية، كما تقول لاوري ستييل سميث، وذلك لأنها تحتوي على المادة الكيميائية PEA والتي تُفرز حين يقع الشخص في الحب، كما يستخدمها العقل في حالة الوصول للنشوة النوعية. لكن تؤكد البحوث أن الافضل هو استخدام الشوكولاتة السوداء، فهي تحتوي تركيزاً أكبر بالمقارنة بتلك المخلوطة بالحليب.

 صورة رقم 6 - اطعمة تحسين العلاقة الحميمة.. بينها الرُمان، البروكلي والتوت الازرق

الصور للتوضيح فقط!

تعليقات الزوار   |  اضف تعليق

الاعلانات على مسؤولية اصحابها، ولا يتحمل فرفش بلس أي مسؤولية اتجاهها