باستخدامك موقع فرفش بلس تكون موافق على سياسة الخصوصية الخاصة بالموقع
farfesh Twitter Page
مسلسلات رمضان 2019
ذا فويس 5

للانتقال الى: مسلسلات عربية | مسلسلات تركية | مسلسلات عالمية | مسلسلات رمضان

تقرير مصور عن رمضان!! في موقع فرفش بلس - تقارير وريبورتاجات HD arabic movies، مشاهدة فورية بدون تنزيل

للانتقال الى زاوية الريبورتاجات في فرفش بلس
ملخص  :
لن نكرر الديباجة المتسائلة "عيد بأية حال عدت يا عيد…"، فمهما كانت الحال لا بدّ أن يأتي العيد، كل عيد، وها نحن نودّع شهرًا فضيلاً من الصيام الصابر الكريم، الذي استعان الصائمون فيه بقدرة التحمل منعند الله عز وجل، رغم الحرّ الشديد وطول النهار، ومنهم كثيرون كثيرون جعلوا من هذاالشهر، شهرًا للتعبّد والصدقات وتواصل الأرحام والزكاة والابتعاد عن كل ما يغضبالخالق والناس.

وها هو عيد الفطر السعيد يهلّ مضيفًا افراحًا على افراح، وتقوى على خشوع، ليكون مناسبة تختلط فيها بهجة الكبار ببهجة الصغار. وتشاء الأيام والأقدار أن تجتمع أعياد مختلف الطوائف والأديان في مساحة مشتركة، لتشكل أبلغ دلالة على ان مشيئة الخالق لا تميّز بين دين ودين، وعرق وقومية، وعلى أن ما يسرّ الناس (وفي الناس المسرّة) وما يشغلهم، هو نفس الهاجس ونفس الحسّ.

ولعلّ هذه مناسبة مواتية لمراجعة النفس، ولمراجعة كل حساب، إن كان في ما صرفته العائلات من أموال على ضرورات صوم الشهر الفضيل وطقوسه ومستلزماته، ثم العيد السعيد، وقبل ذلك افتتاح العام الدراسي الجديد. وهنا يجب الاشادة بالجهود المباركة النبيلة التي بذلتها، وما زالت، لجان الزكاة في رعاية العائلات المحتاجة المستورة، مثل سواها من الجمعيات الخيرية في مجتمعنا الذي يصبو الى التكافل والتعاضد والمؤازرة، والأمل ماثل في ان نصيغ مجتمعًا يطيب العيش في كنفه، في جو من التآخي والتسامح والسلام، وصولاً الى الرفعة والازدهار.

طاقم "فرفش" انطلق حاملاً الكاميرا والميكروفون، وجال في انحاء بلادنا مستطلعًا كيف ودّع الصائمون الشهر الفضيل، وكيف عاشوه وعايشوا ايامه ولياليه، وكيف استعدّوا للخاتمة الطيبة السعيدة، وكل عام وانتم، ونحن جميعًا، بألف ألف خير!
 
 
مواضيع ممكن أن تعجبك أيضا :